الأحد، 18 سبتمبر، 2011

ميدان التحرير سابقا



شهدت شوارع مصر اليوم احتفاليات ضخمه بمرور عام على تغيير اسم "ميدان التحرير سابقا" الى اسمه الحالى وبافتتاح التمثال الذهبى لفخامة رئيس الجمهوريه.وأعرب المتحدث الاعلامى باسم حزب "الاستقرار والانتخه" فى كلمته ان تغيير اسم الميدان اللعين-على حد قوله-هو اكبر خطوه ايجابيه فى العام المنصرم،وقال ان "البلد دلوقتى بقت شرحه وبرحه يا ساتر بتوع الثوره هم الى كانوا عاملين الازمه السكانيه".


 كما ألقى فخامة رئيس الجمهوريه -الذى سجن لمدة وجيزه عن طريق الخطأ-خطابا فريدا من نوعه حيث ضرب الرقم القياسى فى إظهار تعابير "التشفى" والشماته والانتصار."شوية العيال بتوع الانقلابات الى الناس افتكرت انها ثوره دول رجعوا البلد لورا وراحوا قعدوا فى ميدان التحرير وفاكرين أنهم عملوا حاجه،واهوم اخدوا جزائهم و مرزوعين فى السجن وطبعا زى ما أنتو عارفين مش محسوبين على التعداد السكانى".كما قال فى خطابه ان هذه الخطوه هى مجرد البدايه وانه"سيقوم بتحرير كل الميادين الذى أطلق عليها المتمردين اسم ميدان التحرير".


 ويذكر أن "ميدان التحرير سابقا" قد شهد محاولة ثوره فاشله والتى انطفأت سريعا لاسباب عدة منها القضاء غير العادل وسيطرة أفكار حزب "الاستقرار والانتخه" وانتشارها فى الشارع المصرى والنزاعات التى تحولت الى تخوين الاحزاب والاتجاهات السياسيه بعضها لبعض بالاضافه للجهل السياسى وفشل فرصة الثوره الاخيره للقضاء على الفساد.


25 يناير 2013


تســـنيم


هناك تعليقان (2):

  1. عبد الرحمن محمود ( العلم قوة عشان تكوني عرفاني :D )14 يونيو، 2012 12:14 م

    فكرة جامدة ساخرة ضحكتني وكمان مبنية على أسس جميلة جداً يا تسنيم

    ردحذف

speak out your mind

حدث خطأ في هذه الأداة